Artist's interpretation of article headline

منهج ميلو مناسب للجميع!

لايهم ما هي اللغة, مع منهاج ميلو سوف تكتشفون ان تعلم اي لغة سهل للغاية. لابد ان هناك مدرسة أو حتى معلماً يستخدم منهجنا بالقرب منكم , تفقدوهم حالاً!

اقرأ المزيد
Artist's interpretation of article headline

Project Two

The Method has been modified to make it easier and use all over the world. Many systems for learning a language promise more than they deliver. But the claims of the Mello Method can be substantiated, just by watching our successfull pupils..

Read More
Artist's interpretation of article headline

Project Three

This new version has retained the same grammatical and language content that has made this the most widely sold course on the language market. Eight levels are available to lead you to mastery of English, Spanish, Italian and french.

Read More
Artist's interpretation of article headline

Project Four

Mello Method for children programmes are based on a child's natural ability to absorb spoken language through repetitive hearing and positive reinforcement.

Read More

منهاج ميلو هو ثورة في التعليم

منهج ميلو® هو نظام تعلم فريد من نوعه

bاحدث الافكار في اكتساب اللغات وهو واحد من اكثر برامج التدريب اللغوية المتوفرة اليوم كفاءة. يقدم جيمي ميلو اللغة بشكل مبسط, وبهيكل انيق يشابه الطريقة التي تنطق بها اللغة. انه يحقق ذلك من خلال ارشادكم خلال مجموعة من التمرينات المخططة  بشكل دقيق التي تبني فهمكم للغة بدون ان تحسوا بذلك تقريباً, فقط بالتكرار بعده كلمة بكلمة. سوف تتمكنون من استيعاب الهياكل بدون جهد تقريباً وتطبيقها بشكل طبيعي, منذ البداية , حقاً , من الدرس الاول ستتمكنون من فهم اللغة بشكل واضح, ان منهجه قد صنع ثورة في عملية تعليم اللغات كاملة, وخاصة اللغة الانجليزية , عبر الثمانية عشر عاماً الماضية. اليوم يعيش جيمي ل. ميلو في البرازيل حبث لا يزال يدرس اللغة الانجليزية بالاضافة الى اللغة الاسبانية , الايطالية والبرتغالية من خلال هذه الطريقة (المنهج).

لماذا منهج ميلو جيد لهذه الدرجة؟ هنا في هذا الرابط ستجدون الاجابات.

 

منهج ميلو® يركز 100% على المحادثة ومضمون 100%

افضل دورة في تعليم اللغة الانجليزية والآن اصبحت حتى افضل! جيمي ميلو, يتحدث عدة لغات بطلاقة ومدرس لغات مدرب بشكل ممتاز على عدة مناهج (طرق) للتدريس. لقد طور بشكل كامل دورة تعمل بشكل فعلي. هذه النسخة الجديدة قد احتفظت بنفس المحتوى اللغوي والقواعدي الذي جعل من هذه الدورة الاكثر مبيعاً في سوق اللغات. مستويات اللغة الانجليزية متوفرة لتوصلكم الى التمكن من  اللغة الانجليزية (ESL ), والاسبانية والايطالية. عند الانتهاء ستتمكنون من فهم اللغة منطوقة ومكتوبة؛ وستتمكنون ايضاً من اجراء المحادثات بمفردات وفيرة من عدة آلاف من الكلمات.
المنهج قد تم تعديله وتطويعه من نسخته الاصلية حتى يصبح مناسباً لجمهور اوسع وليصبح اسهل للقراءة والاستخدام في جميع انحاء العالم. العديد من انظمة تعليم اللغات تعد باكثر مما توفر. ولكن ادعاءات منهج ميلو يمكن اثباتها , فقط من خلال مراقبة التلاميذ الناجحين.
المنهج معروف بالتقليد الموجه أو المحادثة الموجهة. قد لا يظهر ذلك الآن, ولكنه فعلاً كذلك. هذا البرنامج يجمع عناصر من الطرق "المباشرة", "السمعية – اللغوية" , "التواصلية" , "الاستيعاب الطبيعي" و"القواعد / الترجمة"؛ هدفه هو ان يعلم الطلاب بان يتحدثوا بسهولة, بطلاقة, وبنطق سليم قدر الامكان (بدون لهجة تظهر انهم جدد على اللغة), وان يفعلوا كل ذلك دون جهد يذكر, بالضبط كما يتحدث الشخص لغته الخاصة بدون جهد يذكر. المنهج هو برنامج محكم بدقة من التعليمات, وهو مقسم الى مراحل. يسأل المدرس الطلاب سلسلة من الاسئلة والتي يجب ان يجيبها الطلاب.
هنالك جانبان مهمان جداً لهذا المنهج. الاول هو تعلم مادة صغيرة نسبياً وبشكل جيد بحيث انها لا تتطلب جهداً كبيراً لانتاجها – هذا ما يسمى الزيادة في التعلم. اذا تعلم الطالب بشكل زائد (مكثف) كل حوار وتدريب خلال مسيرتهم في هذا البرنامج, فانهم وبشكل شبه مؤكد سوف يحرزون تقدماً سريعاً في تعلم اللغة.

الناحية الثانية هي تعلم التعامل بشكل اصيل مع الاصوات , التسلسلات , والانماط الخاصة باللغة. النتيجة المهمة هنا هي واقعية النموذج والتقليد. النموذج (كلاهما المدرس والتسجيل) يجب ان يقدم اللغة بالضبط كما يتكلمها الناس في حوارات حقيقية, ويجب ان تتم مساعدة الطالب لكي يتكون عنده التقليد بشكل دقيق.

 

عينات مجانية لكتب اعرف منهج ميلو®

bo01